خلال يومي الخميس والجمعة 
غرفة الأحساء تُطلق "هاكاثون سنا لريادة الأعمال" في نسخته الأولى


تُطلق غرفة الأحساء ممثلة بمركز الأمير أحمد بن فهد بن سلمان لتطوير الأعمال "هاكاثون سنا لريادة الأعمال" في نسخته الأولى وذلك خلال يومي الخميس والجمعة 1-2 ربيع الأول 1443هـ الموافق 7-8 أكتوبر 2021 في فندق مكان بالأحساء.

ويأتي الهاكاثون ضمن برامج وفعاليات المركز الواعدة والمستمرة لدعم ابتكار الحلول الريادية والتقنية في مجالات ريادة الأعمال والابتكار والمشاريع الناشئة بما يصب في مصلحة دعم الطاقات الشابة وتوفير الفرص المتنوعة لها، وتحقيق مستهدفات رؤية المملكة 2030.

ويقوم الهاكاثون على تجميع عدد من المبتكرين والمبدعين في مكان واحد لبناء العلاقات وتطوير حلول برمجية وإبداعية لمجموعة من التحديات الريادية، حيث يشهد منافسة بين 15 مشروعًا ابتكاريًا من أصحاب الأفكار والمشاريع الناشئة على مستوى المملكة، تمت تصفيتها من بين 80 مشروعًا رياديًا تقدمت للهاكاثون.

وتخوض الفرق المشاركة من رواد أعمال وأصحاب مشاريع ناشئة عددًا من الورش التدريبية والمحاضرات وجلسات العصف الذهني وتمارين عملية يقدمها 5 متحدثين متخصصين في ريادة الأعمال والابتكار خلال اليوم الأول وجزء من اليوم الثاني، ثم يتم عرض المشاريع المبتكرة المتنافسة على لجنة محكمين وخبراء وشركاء أعمال، لاختيار المشاريع الفائزة وفق معايير محددة.

وأوضح الأستاذ عبدالعزيز الموسى رئيس مجلس إدارة غرفة الأحساء أن "هاكاثون سنا لريادة الأعمال" يأتي في إطار التزام الغرفة بدعم ريادة الأعمال وتحفيز روح الابتكار الجماعي وإبراز القدرات والطاقات الشبابية، واستمرارًا لخطط وبرامج الغرفة المستمرة لدعم وتحفيز رواد الأعمال وبناء القدرات الشابة والابتكار بالأحساء تمكينًا للتحول الرقمي وإثراءً لحياة المجتمع وتنمية الاقتصاد المحلي.

ومن جانبه أكد الدكتور إبراهيم آل الشيخ مبارك أمين عام الغرفة حرص الغرفة على إيجاد جيل من رواد الأعمال الشباب بالأحساء وتحفيزهم لاستثمار معارفهم في إيجاد حلول ريادية مبتكرة تصبح مشاريع استثمارية يستفيدون منها على أرض الواقع بما يُسهم في تحقيق مستهدفات رؤية2030، مشدّدًا على التزام الغرفة بتحويل مشاريع "الهاكاثون" إلى مشاريع استثمارية ناجحة ومنتجة.

ومن جهته أشار المهندس سامي بن عمر الحصيّن المشرف العام على "هاكاثون سنا" إلى أنه احد البرامج المبتكرة لمركز الأمير أحمد بن فهد بن سلمان لتطوير الأعمال، مبيّنًا أنه يتضمن تقديم 16 فعالية ريادية متنوعة تركّز على توظيف التقنية لزيادة فرص نجاح تحويل الأفكار إلى مشروعات تجارية وشركات ناشئة ناجحة، مشيدًا بمبادرة الغرفة في تبني ودعم وتنظيم الحدث للمرة الأولى في الأحساء.

يُشار إلى أن مركز الأمير أحمد بن فهد بن سلمان لتطوير الأعمال يقوم على برامج ومشاريع أخرى من بينها: "جذوة" المتخصص في عقد لقاءات دورية وندوات وجلسات إرشادية في شتى مجالات ريادة الأعمال، "الاكاديمية الريادية" وهو مسرعة افتراضية تحوي برنامج متكامل من الدورات الإلكترونية في ريادة الأعمال وتأسيس الشركات الناشئة.

كما يقوم المركز كذلك على برنامج "الكوت سبيس" وهو مساحات عمل مشتركة توفر مساحات مكتبية والدعم الإداري والتقني وتدعم الوصول للأسواق، بالإضافة إلى برنامج "مسرعات المستقبل" وهو برنامج متكامل يشمل التدريب والاحتضان والإرشاد لنمو المشاريع الناشئة.
 

د. إبراهيم ال الشيخ مبارك أمين عام الغرفة

د. إبراهيم ال الشيخ مبارك أمين عام الغرفة

أ. عبدالعزيز الموسى رئيس غرفة الأحساء

أ. عبدالعزيز الموسى رئيس غرفة الأحساء

المهندس سامي الحصين

المهندس سامي الحصين